رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا - إبراهيم عبدالمجيد

 رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا - إبراهيم عبدالمجيد


     رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا


    إبراهيم عبدالمجيد، هو كاتب وروائي مصري من مواليد محافظة الاسكندرية ، له العديد من المؤلفات  من أحدثها رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا الصادرة عن دار بيت الياسمين للنشر والتوزيع عام 2018 .

    عن رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا


    تدور أحداث رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا عن شاب صحفي و شاعر يدعي  نور الذي واكب أحداث الثورة وسافر الي سوهاج حتي يقوم بحضور ندوة ثقافية فيقف في شارع مظلم ولا يوجد به ناس تحت شجرة ليرن هاتفه المحمول بعد ذلك ليجد حبيبته  نادين  قتلت في أحداث جمعة الغضب تحدثه من جديد بعد ذلك تطير الشجرة في السماء ، وتتوالي بعدها أحداث سريالية وواقعية في آن واحد ، ما الذي يحدث وما السبب من كل هذا ،   فتدور أحداث الرواية حول حزننا وألمنا علي الشهداء الذين قتلوا غدراً ، لماذا أصبح الحديث عنهم جريمة في حق النطام الحالي ، لماذا أصبح الشهداء منسين ولماذا تم مسح ذكراهم وصورهم من علي الحوائط التي شهدت مقتلهم والشوارع التي أرتوت بدمائهم ، فلماذا أصبح ذكرهم جريمة يعاقب عليها القانون ، ومالفرق بينهم وبين من يموتون الآن بسبب الجرائم والعمليات الأرهابية الغير أنسانية  تلك الرواية رغم غرابتها ورغم أسلوبها البسيط والسهل ألا أنها تجعلنا نتذكر من كانوا هنا و يجب إن نتذكرهم دائماً وابداً قبل أن ترحل عنا الأشجار والبيوت والحياة والبلاد كلها لتلحقهم إلى السماء إلى الله حيث يعيش الأطهار والمخلصين والبسطاء والمدافعين عن أرضهم ووطنهم وعرضهم 
    قبل أن ينسي التاريخ أنهم يوماً كانوا هنا . 

    تتميز رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا  بالأسلوب الممتع الجذاب فلا تشعر بملل أثناء القراءة بل بإثارة ورغبة في المتابعة لمعرفة باقي الاحداث ، وتتميز ايضاً باللغة القوية  يسيرة الفهم في عرض الاحداث .

    تقييم رواية قبل أن أنسي أني كنت هنا  

    ومن خلال متابعة قراء رواية طريق جهنم عن طريق موقع جود ريدز تبين انه يمكن تقييم هذه الرواية بعشر درجات من العشرة .












    إرسال تعليق