رواية حفيدة القاضي كاملة - نور الشمس ج1

رواية حفيدة القاضي كاملة - نور الشمس ج1
    في هذا المقال وضعنا لكم الفصل الأول من رواية حفيدة القاضي
    لقراءة باقي أجزاء الرواية وتحميلها pdf : اضغط هنا 
    رواية حفيدة القاضي الحلقة الأولى - رواية حفيدة القاضي الجزء الأول - رواية حفيدة القاضي الفصل الأول - رواية حفيدة القاضي البارت الأول
    رواية حفيدة القاضي كاملة - نور الشمس ج1 


    رواية حفيدة القاضي الفصل الأول 

    في غرفة محمود القاضي
    🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

    محمود : قومي يا مره حضريلي الحمام
    مروة : حاضر ياسي محمود حالا
    محمود : غورى جبر يليمك
    مروة : الحمام جاهز اتفضل
    محمود : خوري حضريلي خلكاتى وسبها ودخل الحمام
    مروة بدموع : يارب ريحني من الذل ده وقامت حضرت الهدوم
    محمود : انتى يا زفته
    مروة : نعم
    محمود : غورى حضري الفطور مع الخدم تحت
    مروة : بس انى مش جادرة انزل واصل يا ولد عمي محمود : وكمان بتعرضي
    وانهال عليها بالضرب وسابها تنزف من بقها ونزل تحت
    مروة : يا رب انت عالم بحالى
    نزلت مها بعد ما غسلت وشها من الدم وراحت المطبخ

    مروة : اصباح الخير يامي
    الام مها : اصباح النور يا بتي نزلتى ليه
    مروة : هساعد الخدم فى الفطور
    الام : لا يا بتى روحي ارتاحي انتى تعبانة من امبارح
    مروة بقلة حيلة : لا يامى انا زينة
    الام : ايه الى فوشك ده م محمود ضربك
    مروة : لا يامى اصلى اتخبط
    احمد : صباح الورد يا امي صباح الخير يا مروة
    الام : يسعد صباحك يا ولدى
    مروة : اصباح النور يا محمد
    احمد : مالك يا مروة هو مد ايدة عليكى تانى
    مروة : عادى يا اخوى مع راجل
    احمد : ده ظلم ربنا يسامحة ابوية هو السبب
    الام : خلاص يا ولدى ربنا يرضي عنيك
    احمد : عارفة يامى انا فرحان ان اختى چنان ماتت علشان كانت هنشوف ظلم منهم للابد
    الام بشرود : ربنا امين عملها الصالح ويحميها
    احمد : امى امى رحتى فين
    الام : انا هنا يا ولد زمانها بقت عروسة حلوة ربنا يسعد ايامها
    محمود : الفطاريا مرة
    مروة : انا هروح اطلع الفطار
    احمد : يالا يامى تعالى نفطر

    توجة احمد مع امه الى المائدة
    احمد : صباح الخير يا بوي
    منصور : صباح النور يا ولد جيت امتي
    احمد : جيت بليل كيفك يا محمود
    محمود : بخير يا خوي
    احمد : خف شوية على مروة
    محمود : خليك فى حالك لازم تكسر المرة على طول
    احمد : يا عم الشيخ متتكلم باشرع
    محمد : من حق الزوج تربيه زوجته
    احمد : هو ده كلام الشرع يا حضرة الشيخ
    منصور : خلاص كل راجل يحكم مرتوه كيف مهو عاوز
    محمود : جومى هاتى الشاي
    مروة بضعف : حاضر
    احمد : ارحمها شوية ده بنت عمك قبل متكون مراتك
    منصور : أحمد ابقي روح لجدك عوزك
    احمد : حاضر يا بوي
    محمود : انتى بقرة فين الشاي
    مروة : اتفضل يا سي محمود
    محمود : غورى من وشي خير يلمك

    قادر محمود وساب مروة بدموعها
    أحمد : عارف يا بوي انا فرحان اوى ان اختى ماتت
    منصور : احسن أهو التراب تواها
    احمد : حرام عليك يا بوي ده بنتك الوحيدة طول عمركم قسين عليها
    محمد : البنت نقمة يا خوي
    احمد : بصراحة وسكت انا سمعو صوت صويت
    احدي الخدم ( ان السعد ) : الحقينا يا ست هانم
    احمد : في ايه وراح لقه مروة وقعه فى الأرض وألم حواليها

    شالها احمد وخرج بيها ووراه امه وطلعو على المستشفي ودخلوها عرفة العمليات مر وقت ووصل محمود
    احمد : يابرودك يا اخي ده مراتك
    محمود : أحمد انا مش ناقصك
    احمد : لسه هيتكلم لقه الدكتور خارج
    الام : خير يا ولدي
    الدكتور : للأسف حالة سقط
    احمد : هي كانت حامل
    الدكتور : المريضة اتعرضت للضرب فى منطقة الرحم
    محمود : شكرا يا دكتور هتخرج امتي
    الدكتور : يومين وتخرج بعد اذنك
    احمد : حسبي الله ونعمه وكيل فيك يا اخي منك لله
    محمود : خلصنا عيل وراح بكرة تجيب غيرة
    احمد : انا رايح اطمن على الغلبانة الى جوة
    محمود : انا ماشي ورايا شغل سلام عليكو
    الام : ربنا يهديك يا ولدى
    احمد : كل يوم بشكر ربنا ان چنان ماتت
    الام : كفاية يا ولدى ربنا يرضى عنيك تعالى ندخل

    دخل أحمد وامه على مروة لقوها فاقت
    مروة : هو ايه الى حصول
    الام : قضر ربنا يا بتي
    مروة : انا مش فاهمة حاجة قول انت يا احمد
    احمد : ربنا كان مدينا امانه وعزها نقولو لق
    مروة : لا طبعا كل حاجة فى أيدينا ملك ربنا
    احمد : انتى كنتى حامل ربنا يعوضك بغيرة ان شاء الله
    مروة بدموع : محمود عرف
    احمد : ايوة وزعل اوى علشان كده مشي مش عوزك تشفيه وهو زعلان
    مروة : زعلان اخوك عرف انى كنت تعبانة وفضل يضربني فى بطني
    احمد : الحمد لله على كل شئ
    مروة : هخرج امتى
    الام : يومين اجده
    مروة : عوزة اروح عند امي يومين
    احمد : وهتسبينا لوحدنا
    مروة : متخفش اوى كده ذل عند اخوك كيف ذول عند ابوى كله ذل ربنا يرحمك يا شهد انتى چنان وراحت فى النوم

    يتبع

    إرسال تعليق