تناسخ الأرواح حقيقي! .. هذه العلامات تؤكد وجوده هو والحياة الماضية

تناسخ الأرواح حقيقي! .. هذه العلامات تؤكد وجوده هو والحياة الماضية

    تمهيد : أصبحنا في الأونة الأخيرة نسمع الكثير من المصطلحات الغريبة علينا تُفسر أشياء غريبة تحدث أو حدثت لنا يومًا، فكم مره شعرت فيها بأن هذا الموقف يتكرر؟ كم مرة شعرت فيها وبإن حياتك هذه محض خدعة، وإنها تكرار فقط، أو إنك ضيف شرف فيها؟ دعني أسألك الآن هل أنت متأكد إن هذه هي حياتك الأولى؟ ماذا لو قُلت لك إنك قد عشت من قبل في زمنٍ أخر ورُبما في بلدٍ أخر، وإن روحك مازالت تتأرجح في هذا العالم في إنتظار لحظة الإظلام الأخير، التي تُحاسب فيها الروح عن كل ما مرت به في جميع الحيوات التي عاشتها، كان الموضوع غريبًا عليَذ حتى وجدت د. أحمد عمارة إستشاري الصحة النفسية بالطاقة الحيوية الشهير يؤكد على هذا الكلام ويقول بالنص "الروح ستظل في الأرض حتى تفعل ما يؤهلها لدخول الجنة" لن أكتب كلامًا دينيًا، وأنا لستُ أهلًا لذلك، ولهذا سأكتب لك علامات تؤكد وجود تناسخ الأرواح، وفي نهاية المقال سأذكر رأي بعض أصحاب العلم ورأيهم في تناسخ الأرواح، وهل تم ذكره في القرآن الكريم أم لا؟ فهل أنت مستعد الآن يا صديقي، لتكتشف إن هذه ليست حياتك الأولى، وإنك عشت قرونٍ طويلة من قبل؟ لنبدأ إذًا. 
    تناسخ الأرواح، تناسخ الروح، الحياة الماضية، الحياة السابقة
    تناسخ الأرواح حقيقي! .. هذه العلامات تؤكد وجوده هو والحياة الماضية

    قصص تؤكد وجود تناسخ الأرواح ! 

    • القصة الأولى : قرأت منذ فترة عن الطفل الأمريكي صاحب السبع سنوات الذي ظل يحكي إنه كان سيدة أمريكية سمراء في حياة ماضية وقال إن كان يسكن في إحدى أحياء الولايات المتحدة وإن منزل السيدة السمراء أحترق فإضطر أن يقفز من النافذة، وبسبب تكرار حديث الطفل عن القصة سأل الوالدان عن القصة وعن السيدة السمراء بإسمها في المكان الذي قاله الطفل، وتأكدوا من إن القصة حقيقية بالفعل.
    • القصة الثانية : تتحدث القصة الثانية على طفلتان توفيا في حادث سيارة في إحدى المدن الأوربية وبعد فترة إكتئاب لوالديهم أنجبا توأم وبعد فترة وجودا شبهًا كبيرًا بين هذا التوأم وبين الفتاتان التي ماتا منذ فترة، وما تعجبوا منه حقًا هو بكاء الطفلتان عند كل مرة يقتربون فيها من المكان الذي حدث فيه الحادث الذي توفي فيه الأختان، هذا بالإضافة إلى خوف كبير من السيارات والحديث عن الأقارب الذي لم يروهم حتى الآن! بالإضافة إلى الخوف من نفس الأشياء التي كان يخاف منها الأختان المتوفيتان! 

    قبل أن نبدأ في سرد العلامات التي تؤكد وجود تناسخ الأرواح سأعرض لكم هذا الفيديو الذي قد يوضح الفكرة أفضل 
     

    علامات تؤكد حقيقة تناسخ الأرواح في عالمنا

    على الرغم من إن القصتان كافيتان جدًا ليجعلانك تُفكر حقًا في هذا العالم اغريب، وتتأكد بأن هُناك شيئًا غير مفهومًا في الأمر، إلا إن هُناك عدة ظواهر ستجعلانك تُفكر أكثر، تُفكر إذًا هذا حقيقة، هذه ليست حياتي الأولى، هناك عشرت الحيوات التي عشتها من قبل على الأقل، يُسعدني أن أقول لك يا صديقي، وعلى حسب أعتقادي، هذه حقيقية، وبعض العلامات التي سأذكرها لك الآن ستتأكد أكثر وأكثر. 

    تناسخ الأرواح، تناسخ الروح، الحياة الماضية، الحياة السابقة
    تناسخ الأرواح حقيقي! .. هذه العلامات تؤكد وجوده هو والحياة الماضية
    • دي جي فو Déjà vu : الدي جي فو أو نظرية شُهد من قبل أ وهم سبق الرؤية هي إحدى النظريات التي تجعلنا نُفكر في الحياة الماضية، أي إن إن ما يحدث أو ما تشعر به في نظرية الدي جي فو قد يكون بسبب حياتك الماضية أو لأنك تفعل الآن شيء كنت تفعله في حياتك السابقة، وقد قسم العلماء الدي جي فو إلى عدة أقسام ومنها ديجاسنتي أو وهم الشعور بنفس هذا الشعور من قبل، وهو الشعور التي تشعر به عند شم رائحة معينة أو سماع صوت أو موسيقى معينة قد مسعتها من قبل وأحببتها فتولد عندك نفس الشعور الذي شعرته عند سماعها لأول مره، وقد تكون المرة الأولى ليست في هذه الحياة من الأساس! وهناك أيضًا فرع مشتق من نظرية الدي جي فو وهو ديجافيزيت وهو المكان الذي تشعر إنك زُرته مسبقًا، ولكن ماذا يُمكن أن نقول إن هذا المكان في بلد أخرى لم تَزُرها من قبل في هذه الحياة؟ هل وصلت لك الفكرة الآن، لهذا أعتبر الدي جي فو إحدى الدلائل على وجود الحياة الماضية، ولكن تذكر دائمًا أنا مؤمن بشيء مهم في هذه الحياة، وهو إن لا يوجد حقيقة مُثبتة في الحياة على الإطلاق، فكل شيء قابل للتغير، حتى هذه الأفكار أو الأعتقادات. 
    • الوحمات : تعلمنا إن لكل شيء سبب إذًا ماذا يُمكن أن يكون سبب الوحمات؟ لنذهب إلى الهند وعن هذا الصبي الهندي الذي قال نصًا إنه يتذكر رجل هندي توفي بطلقات نارية في صدرة، وإنه هذا الرجل الذي يُسمي "ماها رام" في حياة سابقة، وقد جرت تحقيقات للتأكد من الوقعة والغريب في الأمر إنهم وجدوا وحمات في صدر الصبي في نفس المكان الذي تلقى فيه هذا الرجل الهندي الطلقات في صدره! حالات كثيرة جدًا أخرى تؤكد لنا الحقيقة وهي إن الوحمات هي دليل على حياة سابقة أو شيء أو علامة كانت في جسدك في حياة سابقة عشتها وتوفيت فيها. 
    • أوجاع والام لا سبب لها : في حالات أخرى قد يُصيبك ألم ما لا تجد له أي تفسير ولا الأطباء كذلك، رُبما يعرضوك على طبيب مخ وأعصاب أو طبيب نفسي قد يشكون إنك قد تكوت تتوهم هذه الألام من الأساس، ولكن إذا كُنت تؤمن بتناسخ الأرواح ستتأكد بأن هناك شيئًا غريبًا، وقد تكون روحك في حياة ماضية حدث لها شيئًا جعلتها تتألم في هذه المناطق التي تؤلمك الآن. 
    • ذكريات لا وجود لها! : هذا الشيء حدث لي مرارًا وتكرارًا وهو إنني أتذكر أشياء حدثت لي وأنا متأكد من حدوثها، ولكن أهلي وجميع المحيطين بي يؤكدون إن هذه الأشياء لم تحدث على الإطلاق، فمثلًا قد تتذكر شيئًا قديمًا، وتتأكد أنت نفسك إن هذا الشيء لم يحدث، ولكنه عالق في رأسك، أشياء غريبة من هذا القبيل قد تؤكد هي الأخرى إن الحياة الماضية موجوده، ولكن قد يكون هذا ايضًا بسبب خيالاتنا ونحن أطفال، ونحن نعرف إن خيال الأطفال خصب جدًا، هناك أكثر من تفسير لهذه الذكريات الغريبة ولكن لماذا لا نضع في هذه الأحتمالات إن هذه الذكريات حدثت لها في حياة أخرى؟
    • الفوبيا : أكد علماء النفس إن الطفل يولد ولا يخاف من أي شيء وإن جميع المخاوف الذي تتملك منه في حياته هي في الأساس بسبب أشياء حدثت له في الحياة، ولكن ماذا عن شخص يخشى الثعابين جدًا يخشى حتى أن يرى صورتها، وهو في الاساس لم يرى ثعبان في الحقيقة قط؟ هناك ايضًا مخاوف شاذة مثل الخوف من الطيور أو الماء، وهذا يجعلنا نسأل سؤالًا منطقيًا نوعًا ما ما سبب كل هذه الأنواع من الفوبيا لدى إنسان سوي؟ يُمكنك أن تجلس مع طبيب نفسي وسيجد لك الف تفسير، ولكني أؤكد لك يا رفيقي، إن هذه العلامة قد تكون لها علاقة هي الأخرى بالحياة الماضية، وإن هذه المخاوف ليس سوى أشياء حدثت لك في حياة ماضية، أثرت عليك في حياتك الحالية.
    •  الحب الشديد لشيء ما : في هذا الموضوع تحديدًا يُمكن أن نقول إنه يوحي لي بشكل شخصي بأن تناسخ الأرواح موجود حقًا، وهو أول شيء جعلني أفكر في هذه الظاهرة، وجعلني أكتب رواية تتحدث عن تناسخ الأرواح وإسمها هو هذا أنا، رُبما قد سمعت عنها مسبقًا، ما الشيء الذي يجعلك تُحب شيء ما بقوة، على الرغم إن لا أحد من عائلتك يُحبه، ولا أحد قريب منك يُحب ولا يوجد أي مصدر قريب منك تتعلم منه هذا الشيء وقد تُبدع فيه ايضًا؟ قُل لي من علمك الرسم؟ من جعلني أنا أقول لأمي: أريد أن أكون كاتبًا يومًا، وأنا حتى لا أستطيع القراءة! هذا حدث لي حقًا، يومها نظرت لي أمي نظرة غريبة، أذكر أيضًا إنني كتبت قصتي الأولى وكُرمت بسببها في المدرسة في الصف الرابع الإبتدائي وانا لم اقرأ كتاب واحد قبلها او حتى قصة واحده بإستثناء قصص ميكي! ولكن التفسير المنطقي بالنسبة لي هو إنني كُنت كاتبًا مشهورًا في حياة أخرى وها أنا أكرر هذا النجاح من جديد وأصبحت كاتبًا مره أخرى.
    • الإنجذاب إلى ثقافات غريبة : رُبما تجد شخص ينجذب إلى دولة بعينها بشكل قوي جدًا وعلى الرغم من إنه قد لا يكون زارها من قبل، وربما ايضًا تجد شخص يُقلد طريقة كلام شعب ما او ثقافة ما قديمة، على الرغم إنه لم يعيش في زمنها! وتفسيري لهذا إنه قد كان من سكان هذا الشعب يومًا ما أو هذه البلد الذي يتمنى زيارتها بلا سبب!
    • عادات غريبة! : قد يُمكن شخصٍ ما شيء أو عادة بطريقة كبيرة جدًا دون أن يجد سببًا لهذا، أو رُبما إدمان حركة معينة غريبة! والأطباء النفسيين في الفترة الحالية قد يصنفون ما يحدث من هذه العادات تحت أنواع مرض الوسواس القهري، ولكن ما هو سبب هذا الوسواس إذًا؟ فكر معي في حياتك ستجد أشياء غريبة تفعلها دون سبب واضح مثلًا قضم الأظافر! هل تجد سببًا لهذا؟ بالتأكيد لا هو ليس توتر، هو ليس قلق أنت تفعل هذا في كل المناسبات، إدمان مشاهدة التلفاز حتى وأنت لا تتابع شيئًا على الإطلاق! إنه تناسخ الأرواح يا صديقي لا يوجد سببًا إلا هذا تناسخ الأرواح هو الإجابة الأكثر منطقية على هذه العادات رُبما إكتسبتها من حياتك الماضية أيضًا. 
    • الأحلام والكوابيس: صنف العلماء والباحثين في عوالم الما ورائيات إن بعض الأحلام والكوابيس الغريبة قد تكون دليلًا على تناسخ الأرواح، فمثلًا ستيفين ماغنر عالم الباراسيكولوجي الشهير يحلم كل عام حلمين غريبين غدًا، فيرى نفسه في مكانٍ ما ويرى بعض الأشخاص الذي يظن بإنهم أصدقاءه ويرى كل شيء بالتفصيل من الأشخاص إلى المحلات وكل شيء، ونفس الحلمين يتكررا ويدوران في نفس المكان ويقول إن هذا لا يَدُل سوى إن هذه لمحات من حياتي السابقة، فيظن ستيفين واغنر إن هذا دليلًا أخر على وجود تناسخ الأوراح والحياة الماضية.
    ها أنا الآن تقريبًا إنتهيت من هذا المقال، قد أعود وأضيف بعد المعلومات مره أخرى لكن أظن إنه ليس قريبًا، إلا إذا وجدت إكتشافًا غريبًا، أو رُبما عرفت بعض الأشياء عن حياتي الماضية، كل ما عليك الآن هو مشاركة المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي لتشجيعي على الإستمرار ولا تنسى الإنضمام إلى صفحتي على الفيس بوك، وداعًا يا رفاق، أراكم في حياة أخرى. 

    إرسال تعليق


    ننقل تجاربنا إليكم 
    أشتري روايات ورقية من متجرنا لتصلك إلى باب منزلك 
    بخصم يصل إلى 50 % لتصفح الروايات وشراءها