أحمد خالد توفيق يكتب عن الرواية المدمرة لصاحبها

أحمد خالد توفيق يكتب عن الرواية المدمرة لصاحبها
    لم أتخيل إنني سأعود مره أخرى وأكتب خارج قوقعتي في موقع المكتبة، هذه المرة سأكتب عن الشيء الذي أحبه حقًا، وهو الكتابة، وفي هذا المقال"المقال الأول" على موقع "مدونة الكاتب" فكان أفضل ما يُمكنني الكتابة عنه هو مقال للكاتب الراحل الكبير "د. أحمد خالد توفيق" لأن لولا قراءتي لهذا الرجل لما كُنت كاتبًا أبدًا! 
    في مقال اليوم سنتحدث عن العمل المُدمر كما وصفه د.أحمد خالد توفيق، فقد قال عنه إنه العمل الذي يُدمر صاحبه، أي إنك بعد كتابتك لهذه الرواية قد تدمر تمامًا، ولكن لماذا؟ هل لبشاعتها؟ لا يا صديقي، على العكس تمامًا، في الحقيقة الرواية التي ستقوم بتدميرك، هي روايتك الرائعة! 

    الفتاة أم النمر؟ أسطورة القرن الـ 19 التي حذرنا منها العراب

    أحمد خالد توفيق، العمل المدمر، الكاتب أحمد خالد توفيق
    الكاتب أحمد خالد توفيق 

    في كتاب اللغز وراء السطور لـ د. أحمد خالد توفيق يقول فيه إن العمل المدمر لصاحبه هو العمل الذي يكتبه ويأخذ شهرة وساعه لا يستطيع أن يتخطاها، وقد ذكر في كتابه أيضًا إن هُناك عددًا كبيرًا من الكُتاب فقروا جديًا في الإنتحار بعد أروع أعمالهم، لأنهم ظنوا إنهم لن يستطيعوا تكرار هذا النجاح مُجددًا، فافي القرن التاسع عشر مثلًا كانت هناك رواية شهيرة جدًا إسمها الفتاة أم النمر، لكاتب أمريكي إسمه فرانك ستوكتون وهو كاتب شهير جدًا، لكن كانت روايته الأشهر "الفتاة أم النمر" هي سبب تعاسته الأبدية، لأن الناس لم تنسى هذه الرواية أبدًا، على الرغم من محاولاته الشخصية لكي يجعل الناس تنسى الرواية ولكنه فشل، وفشل في تكرار النجاح، حتى إنه شعر إن نجاحه كان مُجرد صدفة ليس أكثر ولا أقل! 
    يقول أيضًا العراب "د. أحمد خالد توفيق" مازحًا في مقاله إن دان براون يحاول جاهدًا أن يفر من روبرت لانجدون عالم الرموز الدينية الذي لاحقه في كل رواياته.

    كيف تتخلص من رواياتك الأفضل وكإنها لم تَكُن؟ 

    نعم هذا العنوان الثانوي صحيح، كيف تتخلص من روايتك المشئومة؟ في الحقيقة الإجابة هو أن تنساها، في كُل مره إكتب وكإنك تكتب روايتك الأول، إكتب لنفسك أولًا قبل أن تَكتُب للجمهور، وقتها فقط لن تشعر بفشل روايتك الجديده في تحقيق شهرة رواية أخرى، ولا تنسى إن أعمالك كلها مثل أولادك والتفرقة بينهم شيء صعب جدًا، ولهذا من الأفضل أن تُعامل رواياتك جميعًا نفس المعاملة، وأن تتمنى النجاح ليس أكثر.

    1. قال العراب إن عمله المدمر على المستوى الشخصي كانت إسطورة العلامات الدامية ولكن إستطاع أن يتخلص من شبحهها بعد سنوات طويلة من الكتابة

      ردحذف

    ننقل تجاربنا إليكم
    لطلب النسخة الورقية من أي رواية لتصلك حتى باب منزلك 
    والدفع بعد الاستلام 
    يُمكنك أن تطلبها عبر الواتساب : 01113759893